الأخبار

تم تأكيد حادث معهد الأورام أنه عمل إرهابي

أعلنت السلطات الأمنية أن حادث معهد الأورام بمنطقة القصر العيني أول أمس مساء هو حادث مدبر من قبل خلية إرهابية حيث بعد تفريغ أشرطة كاميرات المراقبة اتضح وجود سيارة تسير فى الشارع عكس سير السيارات الأخرى و كانت ستستخدم تلك السيارة لتنفيد عملية إرهابية فى مكان آخر مما استدعى البرلمان المصري لأخذ خطوة ايجابية لتغليظ عقوبة السير المعاكس من الحبس ستة أشهر إلى سنة.


و من جانبها أعلنت حركة “حسم” مسئوليتها الكاملة عن الحادث الإرهابي الغادر و يذكر ان هذه الحركة قد تأسست بعد ثورة 30 يونيو و تبنت أعمالا ارهابية من قبل.


 و أسفر الحادث عن وقوع 22 ضحية و 47 مصاب و تنوعت الإصابات من بين كسور و حروق و جروح قطعية في الجسم.


وقد أمر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق بارسال فريق من النيابة لمكان الحادث للمعاينة و عمل التحقيق اللازم ليتم الوقوف على جميع ملابسات الحادث و  قامت جميع الجهات كل باختصاصها من تشريح الجثث و عمل تحليل DNA لمعرفة هوياتهم و مراسلة أهاليهم لإستلامهم.


وأعرب الفريق عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية عن أسفه لوقوع هذا الحادث الجبان و قدم خالص تعازيه لأسر الضحايا و تمنياته بالشفاء العاجل لجميع المصابين و أكد على أنه لن يترك الإرهاب حتى يقضى علبه تماما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى