أضيف مؤخراالأخبار

السجن عشر سنوات لمنتحل صفة أمين عام اتحاد الاعلاميين العرب

كتب : رضا الحصري 

أسدل الستار على مسرحية النصب والاحتيال التي قام بها المدعي محمد ع. ح. م. والشهير بـ محمد ش. والذي باع الوهم واعتاد الاحتيال والنصب على كافة أبناء الوطن العربي والجهات الحكومية وايضا القضائية بإنتحالة صفة أنه امين عام اتحاد الاعلاميين العرب ويقوم بمنح العضويات وشهادات الدكتوراه وتعيين رؤساء الاتحاد الوهمي .

حيث قضت محكمة الجنايات بنجع حمادي محافظه قنا دائرة مركز ابو تشت بالسجن المشدد 10 سنوات على المتهم محمد عبد الله حافظ مصطفي واحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة والزامه بالمصاريف الجنائية .

وذلك بعدما قام الصحفي ياسر نصاري عاشور والذي عينه المتهم مديراً عاماً للاتحاد الوهمي وبالبحث وتقصي الحقائق حيث ساوره الشك فى شرعية المتهم وسير العمل فى هذا الكيان الوهمي و الذي لا يملك له أي أوراق رسمية ولا حتي مقر ولا اية مقومات شرعية حيث أن المتهم يعمل مقيم شعائر بوزارة الأوقاف وليس له أي علاقة بالمجال الاعلامي . 
وفى ذات الوقت اكتشف أن الكيان الرسمي للاتحاد برئاسة الاذاعي احمد محمد ربيع سرحان نور وشهرته احمد نور والأمين العام للاتحاد الاستاذ الدكتور سامي الشريف رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق وعميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة وذلك من خلال التنويهات والتحذيرات التي قام بها الاتحاد الرسمي على كافة قنوات اتحاد الإذاعة والتليفزيون وكافة الصحف والمواقع بالتحذير من أن هناك محتاجين يتعاملون باسم اتحاد الاعلاميين العرب لذا قام كلاً من الصحفي ياسر نصاري عاشور والاذاعي احمد نور برفع دعوة رسمية يتهموا فيها المنتحل محمد عبد الله حافظ مصطفي الشهير بـ محمد الشرقاوي بتقاضي أموال مقابل عمل عضويات وهمية باسم اتحاد الاعلاميين العرب والذي اوقع الضرر على كلاً من الاتحاد الرسمي والمجني عليه ياسر نصاري عاشور حيث تقاضي منه مبلغاً مالياً ومنحه كارنيه للاتحاد مكتوب عليه أن الاتحاد عضواً بجامعة الدول العربية رقم ٦٣٦ وايضاً عضواً بالأمم المتحدة مما زاد شك ياسر نصاري عاشور فى هذا الأمر والذي نفته جامعة الدول العربية بخطاب رسمياً موجه للرئيس الرسمي للاتحاد وهو الاذاعي احمد نور .
ولما قامت النيابة العامة بالتحقيق فى هذه القضية والتي حملت رقم ٧٤٥٧ لسنة ٢٠١٦ وسألت الشاكي ياسر عاشور عن موعد استلام المتهم المبلغ المالي أجاب الشاكي أنه استلم المبلغ ومنحه الكارنيه فى شهر يونيو ٢٠١٣ وبناء عليه قام المتهم بتزوير شهادة تحركات تثبت عدم وجوده فى البلاد فى هذا الموعد وقام بالمراوغة والاحتيال على هيئة المحكمة وقدم المستند المزور الذي بموجبه حصل على براءة مبنية على تزوير وباطل . وقام المتهم بنشر وشكر هيئة القضاء الموقرة لتبرئته من الجريمة وظل المتهم يعثو فى الارض فساداً إلي أن قام الاتحاد الرسمي برئاسة الاذاعي أحمد نور والسيد ياسر عاشور بعمل طعن لمعالي النائب العام و الذي أمر بالتحقيق فى جناية التزوير والتي انتهت بالفعل بالحكم على المتهم بالسجن المشدد عشرة سنوات كما جاء بصيغة الحكم والمقيدة كلي قنا برقم ٤٠٢٥ لسنة ٢٠١٨ وبناء عليه تم إعادة فتح التحقيق فى القضايا التي بنيت على هذا التزوير .
والجدير بالذكر أن الاتحاد الرسمي للاعلاميين العرب مسجل ملكية فكرية الاذاعي المصري احمد محمد ربيع سرحان نور طبقاً لقانون ٨٢ لسنة ٢٠٠٢ وذلك تحت رقم
٤٧٦ لسنة ٢٠١٠ والمسجل العلامه وهو أحد مؤسسات اتحاد المبدعين العرب عضو الأمم المتحدة وعضو المكتب التنفيذي الدائم للاتحادات العربية بجامعة الدول العربية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى