منوعات

القاهرة

القاهرة هى عاصمة جمهورية مصر العربية و هى أيضا أكبر محافظات مصر من حيث المساحة و تعداد السكان فتبلغ مساحتها 3,085 كيلومتر مربع و عدد سكانها حسب آخر إحصاء لعام 2018 هو 9,7 مليون نسمة وهو مايمثل حوالى عشر سكان مصر. و تحتوى القاهرة على عدد أحياء كبير يصل إلى 37 حى.

و القاهرة أيضا متميزة على الصعيد العربى و الإفريقى فهى أكبر مدينة عربية تليها بغداد و أيضا أكبر تعداد سكانى فى الدول العربية بينما تحتل المركز الثانى من حيث تعداد السكان فى افريقيا و السابع عشر على مستوى العالم.

تاريخ القاهرة

العصر الفرعونى

يرجع تاريخ مدينة القاهرة للعصر الفرعونى و تحديدا لعصر ما قبل الأسرات فى عهد الملك مينا. بعد توحيد القطرين اتخذت مدينة “اون” كعاصمة دينية للدولة و اتخذت شهرتها من انها كانت مركز نشأة التقويم الشمسى الذى أسسه الفراعنة لتقدمهم فى ذلك الوقت بعلم الفلك.

و فى عصر الأسرات الفرعونية تم اطلاق اسم “هليوبليس” عليها و الذى يعنى مدينة الشمس و مكانها حاليا هى منطقة عين شمس.

العصر الإسلامى

و لم تكتسب القاهرة شكلها الحالى الا فى العصر الإسلامى بعد تأسيس مدينة ” الفسطاط ” و التى أمر بإنشائها عمرو بن العاص عام 641 م لكى تكون عاصمة إسلامية بدلا من الأسكندرية العاصمة السابقة للبلاد فى العصر اليونانى و الرومانى.

و فى العصر الفاطمى أمر الخليفة ” المعز لدين الله الفاطمى ” القائد ” جوهر الصقلى ” بتأسيس مدينة القاهرة . و سماها القاهرة تيمنا بأنها سوف تقهر العباسيين و الذين كانوا فى نزاعات مع الفاطميين على الخلافة. و قام جوهر الصقلى بوضع حجر أساس للمدينة يوم 6 يوليو 969 م و الذى يعتبر حاليا العيد القومى لمحافظة القاهرة.

و قام جوهر الصقلى ببناء سور حول المدينة من 4 جوانب و كل جانب فيه بوابتين و التى عرفت فيما بعد بأبواب القاهرة و أسمائها :

  • باب النصر
  • باب الفتوح
  • باب البرقية
  • باب القراطين
  • باب زويلة
  • باب الفرج
  • باب القنطرة
  • باب سعادة

و بعد مرور سنة فى عام 970 م تم تأسيس أكبر صرح إسلامى فى المنطقة و هو جامع الأزهر و مع مرور 3 سنوات و تحديدا فى عام 973 م انتقل الخليفة المعز لدين الله الفاطمى الى القاهرة من المغرب و جعلها عاصمة الخلافة الفاطمية لذلك يطلق عليها ” قاهرة المعز “.

معالم القاهرة

نظرا للحقبة التاريخية الطويلة التى مرت على مدينة القاهرة منذ العصر الفرعونى مرورا بالإسلامى و العصر الحديث جعلتها تمتاز بمعالم كثيرة فهى بمثابة متحف مفتوح لكثرة الأبنية التاريخية و هذا ما جعل السواح يأتون إليها من جميع أنحاء العالم و تتنوع تلك المعالم من ثفافية و دينية و نستعرض هنا أهم المعالم :

قلعة صلاح الدين الأيوبى

هى أكبر قلعة بمصر و سميت بقلعة الجبل لأنها تقع على جبل المقطم و تم بناؤها عام 1176 م على يد صلاح الدين الأيوبى و لكنه مات قبل ان يتم بناءها تماما و اكملها السلطان الكامل بن العادل حيث اتخذها مقرا له و حذا حذوه بفية الملوك بعده فأصبح مقر الملك حتى عهد محمد على باشا. فموقعها الإستراتيجي يميزها لأنها على جبل يسمح بكشف المدينة بأكملها و يمكن أن يستخدمها الجيش ليتحصن داخلها فى حالة سقوط المدينة فى أيدى العدو.

يوجد بداخل القلعة بئر عميق و ذلك البئر هو أكثر ما يميزها حيث تم بناؤه على عمق حوالى 90 متر فى الصخر ليشرب منه ساكنى القلعة و الجنود فى حالة الحصار.

و القلعة بحد ذاتها تعتبر مدينة لما تحتويه من آثار و متاحف و قصور و مساجد و نسرد هنا أهم ما تحتويه القلعة من مزارات أثرية شيقة .

المتاحف :

  • متحف الشرطة
  • المتحف الحربى

الأبواب :

  • باب المقطم
  • الباب الجديد
  • الباب الوسطانى
  • باب القلعة

القصور :

  • قصر الجوهرة
  • قصر الحرم
  • قصر الأبلق
  • سراى العدل

الأبراج :

  • برج المقطم
  • برج الصفة
  • برج العلوة
  • برج كر كيلان
  • برج الطرفة
  • برج المطار
  • برج المبلط
  • برج المقوصر
  • برج القرافة
  • برج الرملة
  • برج الحداد
  • برج الصحراء
  • برج المربع

المساجد :

  • مسجد محمد على
  • مسجد الناظر قلاوون
  • مسجد سارية الجبل
  • جامع العزب

المتحف المصرى

يقع المتحف المصرى فى التحرير و قام بتصميمه المهندس المعمارى الفرنسى ” مارسيل دورنون ” عام 1897 فى عهد الخديوى ” عباس حلمى الثانى ” و نفذه المهندس الألمانى ” هرمان جرابو ” عام 1903 و افتتح قبل الانتهاء منه فى 15 نوفمبر 1902 و المسئول عن المتحف كان الإيطالى ” اليساندرو برزنتى “.

يعتبر المتحف المصرى هو اول متحف فى العالم يتم تصميمه ليكون متحفا و تمت عملية التصميم بحيث يكون من الخارج على الطراز اليونانى و من الداخل على الطراز الفرعونى.

و يحتوى المتحف على مكتبة موجودة به منذ انشاؤه و تحتوى تلك المكتبة على كتب و لوحات نادرة من ضمنها كتاب هيرودوت ” فى وصف مصر”

التحف الموجودة حسب العصور:

  • عصر ما قبل الأسر
  • عصر التأسيس : الأسرة الأولى و الثانية
  • عصر الدولة الوسطى
  • عصر الدولة الحديثة
  • العصور المتأخرة

تم سرقة المتحف مرتين فى عام 2004 سرقت حوالى 38 قطعة أثرية و فى عام 2011 تم اختفاء 54 قطعة خلال حالة الإنفلات الأمنى فى ثورة 25 يناير.

مسجد الحسين

تم بناء مسجد الحسين فى عام 549 هجريا الموافق 1154 ميلادى و تحديدا فى عهد الفاطميين و يقع فى المنطقة التى سميت على اسمه فيما بعد وهو حي الحسين.

تم تسمية المسجد على اسم الإمام الحسين نظرا لإعتقاد الكثيرين أن رأس الحسين مدفونة بداخله بعد نقلها من عسقلان فى فلسطين عام 546 هجريا خوفا من أن تقع فى يد الصليبيين.

خان الخليلي

يعتبر خان الخليلي واحد من أعرق و أشهر الأسواق التاريخية فى العالم فله عطر و بصمة خاصة تجعل السياح تأتى إليه من كل مكان فهذا المكان عمره أكثر من 600 عام و يقع فى منطقة الحسين بالقاهرة القديمة و يحتوى الخان على 4 أبواب.

يمتاز خان الخليلي بالبازارات و الأعمال اليدوية حيث كل المنتجان هناك تصنع من جلود و نحاس و صدف و الاباستر من تراث فرعونى و اسلامى.

وترجع تسميته بهذا الإسم إلى تفصيل الكلمتين اللتين يتكون منهما الاسم . فكلمة خان هى كلمة فارسية تعنى البيت و استخدمت أيضا فى المحال التجارية .

و الخليلي نسبة الى التاجر جهركس الخليلي الذى أتى الى مصر فى عصر المماليك عام 1382 من منطقة الخليل فى فلسطين و لاحظ منطقة مدافن للفاطميين فى منتصف القاهرة فتقدم باقتراح و تم نقل المدافن و بناء السوق بدلا منها.

و يشتهر خان الخليلى بالمقاهى المختلفة و به قهوة الفيشاوى و التى تعد واحدة من أقدم 5 قهاوى فى العالم حيث تعود لسنة 1769 م.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى