محافظات

تكنولوجيا المعلومات والتطرف والقراءة فعاليات بثقافة الغربية

كتب : رضا الحصري 

استعرض قصر ثقافة غزل المحلة أهم المراحل التي مرت بها تكنولوجيا المعلومات، وآثار هذا التطور على العديد من المجالات، حيث أكد الدكتور أيمن عيسى خبير الادارة وتنمية الموارد البشرية خلال محاضرة نظمتها الهيئة العامة لقصور الثقافة بفرع ثقافة الغربية، أن لكل تطور وتقدم آثاره الايجابية والسلبية، وعلينا كمجتمع أن نأخذ بالشكل الايجابي وأن نجتهد في تطويع هذا التطور بما يخدم مصالحنا ويعزز مستقبلنا، وتابع: استطاعت تكنولوجيا الاتصالات الحديثة المساهمة الفاعلة في العديد من مجالات العمل وتسهيل الاجراءات وتطوير العملية التعليمية وتوسيع النشاط التجاري والدفاع عن الأمن القومي من خلال محاربة الشائعات.

حذرت مكتبة محلة أبو علي الثقافية من التداعيات الخطيرة الناتجة عن التطرف، وأكدت أن التطرف مرفوض بجميع أشكاله، وأن الفارق كبير بين التطرف والتدين، فالدين يسر لا عسر، كما أكدت على أن التطرف له العديد من الانعكاسات المدمرة للفرد والمجتمع، ودعت الآباء والأمهات الى ضرورة فتح باب النقاش مع أطفالهم والسعي الجاد نحو اكتشاف مواهبهم وقدراتهم الفنية والرياضية والعلمية لحمايتهم من براثن التطرف والأفكار التكفيرية، مع ضرورة التحدث اليهم عن عظمة مصر وتاريخها الممتد، والتأكيد على أهمية أجهزة الدولة المختلفة وفي مقدمتها القوات المسلحة المصرية.

ناقش بيت ثقافة الفريق سعد الدين الشاذلي خلال محاضرة بعنوان “القراءة وفوائدها” موضحة أهمية البحث للوصول الى المعلومة عبر وسائلها الموثوق بها ومنها الكتاب الذي تم اعتماده من الجهات المعنية بهذا الأمر، فيما أكد محمد حلمي خلال كلمته أن القراءة لها العديد من الفوائد في تطوير القدرات وتنمية المواهب واكتساب الخبرات الحياتية وتكوين الشخصية السليمة، كما أن لها دورا هاما في التعرف على حضارات العالم وتعلم اللغات المختلفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى