محافظات

في بلقاس بالدقهلية عروس تطعن زوجها بعد 23 يوم زواج

كتب : رضا الحصري 

أقدمت عروس بالدقهلية، على طعن زوجها بعد 23 يوما من زواجهما، بعدما اكتشف حديثها مع شاب على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم نقل العريس للمستشفى في حالة حرجة.

تلقى اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء سيد سلطان، مدير مباحث المديرية، بوصول «محمد. س. ط»، 32 سنة، من قرية السماحية الكبرى، إلى مستشفى بلقاس المركزي مصاب بطعنة في الكلى اليسرى، وجرح قطعي في يده وتم تحويله إلى مستشفى المنصورة الدولي لاستكمال العلاج.

وقالت «نشوى. م»، شقيقة العريس: «لم يمر على زواجه سوى 23 يوما فقط وطعنته وهربت»، مضيفة: «أخي يعمل في السعودية منذ سنوات، وخطبنا له وهو هناك من (سهلية. ع. ش)، من قرية الكردود وتزوجها بعد مشاكل قبل الزواج، إلا أنها أصرت على الزواج منه لأنها تحبه» .

وتابعت: «يوم الواقعة واجهها أخي بأنها تتحدث مع شباب عبر التواصل الاجتماعي، وطلب منها التوقف عن ذلك، وخرج من الشقة ليشتري كارت شحن وعاد إلى الشقة، وكانت مجهزة سكينة المطبخ الكبيرة وطعنته من الخلف في الكلية اليسرى وحاول الإمساك بالسكين بيده فجذبتها بقوة فتسببت في إصابته بيده ثم ضربته بها على صدره ودفعته خارج الشقة بقوة».

وأضافت: «أخى نزل مسرعا إلى أبيه في الطابق الأسفل وأخذه على المستشفى دون أن يعرف ما حدث، بينما قامت زوجته بمسح بعض آثار الدماء بالشقة، ولما وجدت الدماء غزيرة تركت السكين والدماء وتوجهت بتوك توك إلى منزل أقاربها في قرية الكردود، وهربت بعد ذلك ولا نعرف مكانها».

وذكرت أن المستشفى أجرى لأخيها عملية استئصال للكلى اليسرى، وتصرح بدفنها، وهو محجوز بالعناية المركزة في حالة خطرة ولا يستطيع التحدث من وقت الحادث.

واستخرجت مستشفى المنصورة الدولي ترخيصا لدفن الكلى وأكدت في تقريرها أن المصاب «محمد. س. ط»، قد تم بتر الكلى اليسرى استئصالا كليا لوجود تهتك رهيب بها.

وباشرت النيابة العامة في بلقاس التحقيقات واستمعت إلى أقوال شهود الواقعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى