الأخبار

“التعليم” تفتتح أول مدرسة تكنولوجيا بمجالي تكنولوجيا الزراعية والري والإنتاج الحيواني

كتب : رضا الحصري 
افتتحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، مدرسة الصالحية الزراعية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة الشرقية، والتي تعد أول مدرسة تكنولوجيا تطبيقية بمصر تتخصص بمجالي تكنولوجيا الزراعية والري، وتكنولوجيا الإنتاج الحيواني والداجني.

وذلك بحضور الأستاذة حبيبة عز مستشار وزير التربية والتعليم للتعليم الفني والأمانة الفنية، واللواء حلمي السعيد رئيس مجلس إدارة شركة الصالحية للاستثمار والتنمية، وممثلي الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (مشروع تطوير القوى العاملة)، ومدير مديرية التربية والتعليم بمحافظة الشرقية، ومدير عام التعليم الفني بمحافظة الشرقية.

وتعد مدارس التكنولوجيا التطبيقية التي اطلقتها الوزارة العام الدراسي السابق 2018/2019 لأول مرة بمصر، هي مدارس مصرية ذات جودة عالمية، تقوم على الشراكة بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركات القطاع العام والخاص ومؤسسات تعليمية مرموقة؛ للحفاظ على جودة المدرسة والعملية التعليمية بها، وتهدف إلى تطوير التعليم الفني بمصر وجعله يواكب أفضل النظم التعليمية بالعالم، وإعداد خريجين مؤهلين للعمل بالسوق المحلى والدولي، وإعداد وتأهيل المعلمين وفق أحدث النظم والمعايير من خلال تدريبات معتمدة على أيدي خبراء من داخل وخارج مصر.

وبصدده رحبت الأستاذة حبيبة عز مستشار وزير التربية والتعليم ومنسق مشروع إصلاح التعليم بالحضور نيابة عن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، والدكتور محمد مجاهد نائب الوزير لشؤون التعليم الفني، ووجهت الشكر لجميع الطلاب والمعلمين وممثلي شركة الصالحية للاستثمار والتنمية وممثلي الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (مشروع تطوير القوى العاملة) عما بذلوه من مجهود طوال هذه المدة؛ للتجهيز لافتتاح وإطلاق المدرسة للعام الدراسي 2019/2020.

وأكدت عز خلال لقاءها مع طلاب المدرسة على توافر فرص تعيين لأوائل الدفعة والمتميزين بشركة الصالحية للاستثمار والتنمية فور تخرجهم، كما أعربت عن سعادتها بإطلاق مدارس التكنولوجيا التطبيقية بمختلف محافظات مصر، والتي تضم العديد من التخصصات والمجالات الصناعية والزراعية والتجارية والفندقية التي تطبق لأول مرة بمصر.

وأشارت عز إلى إيمانها الشديد بطلاب مدارس التكنولوجيا التطبيقية الذين تم اختيارهم من بين ما يقرب من 10 آلاف طالب وطالبة ممن تقدموا للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية من مختلف محافظات مصر، بما يؤهلهم ليكونوا قادة ورواد الصناعة المصرية بالمستقبل، وخط الدفاع المسئول عن الحفاظ على منظومة مدارس التكنولوجيا التطبيقية.

وأكدت عز، على توافر العديد من المميزات لطلاب مدارس التكنولوجيا التطبيقية مثل البيئة التعليمية المتميزة والتدريب العملي أثناء فترات الدراسة والحصول على مكافآت مادية أثناء فترات التدريب العملي بالإضافة إلى أولوية تعيينهم بمصانع وشركات الشريك الصناعي بعد التخرج.

واختتمت، بأن منظومة مدارس التكنولوجيا التطبيقية تولي اهتماما كبيرًا بالمعلمين باعتبارهم أحد أهم الدعائم الأساسية لنجاح تلك المنظومة، ويتم توفير العديد من المميزات لهم مثل العمل في بيئة تعليمية متميزة، وتوفير تدريبات تقنية مستمرة وعالية الجودة على أيدى خبراء معتمدين، بالإضافة إلى الحوافز المعنوية والمادية العديدة المرتبطة بالأداء.

وقال السيد اللواء حلمي السعيد، رئيس مجلس إدارة شركة الصالحية للاستثمار والتنمية، أن شركة الصالحية للاستثمار والتنمية باعتبارها شركة رائدة في مجال تكنولوجيا الزراعة والري وكذلك مجال الإنتاج الحيواني والداجني، فهي تسعى دائما نحو الاستثمار في الشباب بما يعود بمردود إيجابي على الدولة.

وأكد حلمي على تركيز الشركة على السلوكيات والمبادئ والقيم الأخلاقية بجانب التدريبات العملية المتقدمة التي يتم توفيرها للطلاب؛ تمهيدًا لتعيينهم في شركة الصالحية للاستثمار والتنمية وكبرى الشركات الزراعية بعد تخرجهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى