تكنولوجيا

ذكرى وصولها للمشترى.. يعنى إيه مركبة جونو الفضائية وما هى مهمتها؟



تمكنت مركبة جونو في الخامس من يوليو 2016 من الوصول إلى كوكب المشترى وذلك بعد رحلة استمرت قرابة الخمس سنوات، وذلك في محاولة لاكتشاف هذا الكوكب الغامض، وفيما يلي نعرض كل ما تحتاج معرفته عن هذه المهمة كما يلي:


 


جونو:


هي بعثة تابعة لناسا ضمن برنامجNew Frontiers program لاستكشاف المشتري، وقد قدرت تكاليف المهمة بأنها تبلغ حوالي 700 مليون دولار حتى يتم إطلاقه في عام 2009، لكن أعادت ناسا هيكلة الميزانية لتصل إلى مليار و100 مليون دولار ليتم إطلاقة في 5 أغسطس عام 2011 على متن صاروخ أطلس 5.


 


رحلة جونو:


تأتى المركبة “جونو” مزودة بدروع من التيتانيوم الذي يساعدها على تحمل الاصطدام بالصخور، بالإضافة إلى تحمل الإشعاعات القوية وانخفاض درجة الحرارة، حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي ينجح فيها البشر إلى الوصول إلى كوكب المشترى.


 


وقامت المركبة “جونو” بتهدئة سرعتها لكى تتمكن من الدخول لمدار الكوكب، وذلك بعد تشغيل محركها الرئيسي لمدة 35 دقيقة، لتقل سرعتها بمعدل 1212 ميلا في الساعة، ويبعد المشترى حوالى 869 مليون كم عن الأرض، بينما تستغرق الإشارات اللاسلكية التى ترسلها المركبة حوالى 48 دقيقة لتصل إلى مركز التحكم فى الأرض.


 


 


أهداف الرحلة:


يأمل العلماء أن تكشف هذه الرحلة عن أسرار تشكل الكون قبل نحو 4 مليارات ونصف المليار سنة، بالإضافة إلى فهم تكوين الكوكب تحت طبقات السحب الغازية التى تغطيه، فيما ستقوم الأجهزة التسعة الموجودة بالمسبار بقياس الانبعاثات الإشعاعية للأجواء العميقة للكوكب لمعرفة تكوينه، خاصة أن العلماء لا يعرفون ما إذا كانت الغازات التى يتكون منها الكوكب مجتمعة حول نواة صخرية واحدة أم لا.


 


كذلك فمن المتوقع أن تتمكن من حل سر الشفق المتوهج فى شمال كوكب المشترى، والذى أثار حيرة العلماء عندما التقط تلسكوب هابل الفضائى صورة لشفق القطب الشمالى لكوكب المشترى.


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى