رياضة

“لعدم وجود ظروف عادلة”.. حجب جائزة الكرة الذهبية للمرة الأو


02:30 م


الإثنين 20 يوليه 2020

كتب- أحمد فاروق:

وتقدم المجلة الفرنسية جائزة “بالون دور” بانتظام منذ عام 1956، وفاز الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الإسباني بنسختها الأخيرة العام الماضي.

وقال بيان المجلة الفرنسية الذي صدر صباح اليوم الاثنين: “لظروف استثنائية، لن يتم منح الكرة الذهبية 2020، للمرة الأولى في تاريخ الجائزة، لعدم وجود ظروف عادلة بشكل كاف.”

وتوقف نشاط كرة القدم لما يقرب من ثلاثة أشهر خلال العام الحالي، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، كما تم إلغاء بعض الدوريات الأوروبية، وأبرزها الفرنسي والهولندي.

وأضافت “فرانس فوتبول” في بيانها أسباب حجب الجائزة بالتفصيل، والتي جاءت كالتالي:

– لأن تلك السنة لا ينبغي أن تتم معاملتها على أنها سنة عادية، عند الشك، من الأفضل الامتناع بدلًا من الإصرار

– لأن جائزة الكرة الذهبية تشمل قيمًا أخرى مثل المثالية والمسؤولية وليس التميز الرياضي فقط

– لأنه لا يمكن ضمان العدالة لمثل تلك الجائزة الشرفية، خاصة على المستوى الإحصائي، في وقت لا يمكن وضع جميع الطامحين للتتويج بالجائزة في قارب واحد، حيث تم إنهاء موسم البعض، بينما واصل البعض الآخر موسمه

– لأننا لا نرغب في وضع علامة استثنائية لا تُمحى في قائمة المتوجين بالجائزة، مثل “تم الفوز بالجائزة في ظروف استثنائية بسبب مرض كوفيد-19 “

– نظرًا لأن شهري يناير وفيراير فقط تم لعب مبارياتهما بشكل طبيعي، لكن بقية المباريات التي لُعبت أو ستلعب، تم ذلك في ظروف استثنائية وترتيبات مختلفة “مثل إجراء خمسة تبديلات وإقامة منافسات البطولات الأوروبية للأندية بشكل مجمع بدءًا من الدور ربع النهائي”

– 220 ممن يقيمون اللاعبين حول العالم تم تشتيت تركيزهم أو تم تحويلهم عن مهمتهم الأساسية بمراقبة اللاعبين، بسبب أولويات أخرى وحالات طوارىء.

speakol

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى